كوكب

خطوط
Powered by Spearhead Software Labs Joomla Facebook Like Button

الرباط - ريحانة برس

أثار اقتراب كويكب ضخم، يبلغ حجمه 4 أضعاف حجم المملكة المتحدة، من الأرض بشكل كبير مخاوف علماء الفلك من احتمال ارتطامه بالأرض، مساء أمس الأول، واقترب الكويكب على نحو بات مرئيا بالعين المجردة فى السماء لسكان الأرض بالمناطق المأهولة فى القطبين الشمالى والجنوبى، وبأكثر مما كان عليه منذ 20 عاما، بحسب صحيفة «إكسبريس» البريطانية.

وطمأنت وكالة الفضاء الأمريكية «ناسا» العلماء المتخوفين من اقتراب الكويكب الذى أطلق عليه اسم «فيستا 4»، قائلة إنه لن يشكل خطرا على الأرض ولن يرتطم بكوكبنا.

 

وأضافت الوكالة أن «فيستا 4» سيظل مرئيا فى السماء من الأرض حتى 16 يوليو المقبل، وتبلغ مساحته 800 ألف كيلومتر مربع، وقطره أكثر من 530 كيلومترا، وهو أكبر بـ50 مرة من النيزك الذى سقط على الأرض، وتسبب فى إبادة الديناصورات قبل ملايين السنين وفق ما أفادت دراسات وأبحاث سابقة.

ويعد «فيستا 4» ثانى أكبر هيكل من الأحجار يدور فى «حزام الكويكبات» حول الشمس، بعد كويكب «سيريس» الأكبر حجما، بحسب علماء الفلك.

وتعد الصخرة الفضائية «4 Vesta» مشرقة لدرجة أن بالإمكان رصدها من نصفى الكرة الأرضية، على بعد حوالى 170 مليون كيلومتر بالقرب من المريخ وزحل وكوكبة القوس.

ويظهر الكويكب الضخم من الأرض كنقطة صفراء قاتمة، ومن السهل مقارنته مع الكويكبات الأخرى فى الحزام نفسه لأن سطحه أكثر سطوعا من القمر (حزام الكويكبات: حلقة من الحطام الفضائى تدور حول الشمس وبين المريخ والمشترى).

ويظهر سطح الكويكب مع فوهات يعتقد أنها نجمت عن تصادم كبير مع الصخر الفضائى فى سنوات تكوينه، ويصل قطر أكبر حفرة على سطحه إلى 458 كيلومترا، وفق ما ذكرت «روسيا اليوم»

المصدر - روسيا اليوم

حقوق الانسان