جريدة المساء

خطوط
Powered by Spearhead Software Labs Joomla Facebook Like Button

صفحة أخبار يعقوب المنصور - ريحانة برس

معلومات خطيرة أفرجت عنها مذكرة أشهرها عبد المنعم المدني رئيس مجلس مقاطعة يعقوب المنصور في وجه رئيس مجلس عمالة الرباط التجمعي، سعد بنمبارك، بعد أن كشف بالملموس وجود عملية تدليس من أجل تسريع صفقة بأزيد من 13 مليار سنتيم تهم اقتناء عقار لإحداث معرض دولي في بقعة أرضية بحي يعقوب المنصور.

المذكرة جاءت بعد تلميح صريح للقيادي عبد المنعم المدني، الذي أكد أن مناقشة مثل هذه الملفات يجب أن تخضع للتداول الشفاف، وأن لا تتم داخل المكاتب المشبوهة، بعد أن تأكد، وبوثائق رسمية، أن العقار لم يكن ضمن التصفية القضائية، كما روج لذلك مجلس العمالة الذي ضغط رئيسه بكل قوة من أجل التعجيل باقتنائه تفاديا لبيعه في المزاد العلني كما قال، وهو ما جعل الشكوك تلاحق هذا الملف الذي دبج في آخر لحظة ضمن اتفاقية غامضة، وفق عدد "المساء" الصادر بتاريخ 26 شتنبر الجاري.

من جهة أخرى قال أحد الفايسبوكيين "عبد الرحيم الخليفي" معلقا : أن السرقة والنهب الكبير الممارس والممنهج والمخطط له مسبقا من طرف عصابة تنهب حي يعقوب المنصور نهبا عميقا يجري في دمائهم ضاربين بعرض الحائط كل خطب الملك نحو تحمل المسسؤولية، فهناك الكثير من الملايير والبقع الارضية التي  تم نهبها، فهناك مقدم بلغ سيله الزبى معروف أنه "شفار"  "قمار" مع زعيم العصابة بحيث المقدم اقتنى منزلا باهضا ويحمل هاتفين في يده بقيمة 20000 درهم وسيارة لوغان وووووو أما سوق الامل الاول والثاني الذي افتتح مؤخرا فقد تم النهب فيه بالواضح مقابل 2000 الى 3000 درهم للمكان، اقصد البون اوالرقم المئات تشردوا، ودخل الغرباء "مدام المقدمين عروبية وهركاوة وجيعانين" فان المدن لن تركب قاطرات التنمية اغلبية المساجين والغرباء اخدو مكانا مجانا من المقدم الدي تكلف بالنهب من عند الدراويش والعجائز والمغلوب على أمرهم ومن لديه حساب مع المقدم ولو حتى نظرة فان الإعدام طبق عليه فكم هو جميل ان يرى الله عز وجل كل شيئ "الباشا" و"عادل "طحنو يعقوب المنصور