×

ملاحظة

Please enter your Disqus subdomain in order to use the 'Disqus Comments (for Joomla)' plugin. If you don't have a Disqus account, register for one here

الرئيس التوركي رجب طيب أردوغان

خطوط
Powered by Spearhead Software Labs Joomla Facebook Like Button

عبد الوفي العلام - ريحانة برس

أعلنت أوروبا حرب شرسة قبل الانتخابات بالانقلاب الماضي وبعدها من طرف الدول الأوروبية بأموال سعودية وإماراتية.

وحسم الانتخابات الشعب التركي الذي آمن بالخيار الديموقراطي والنهضة الاقتصادية التي قادها الرئيس التركي.

الدول العربية الخاسرة في هذه المعركة هي : مصر والسعودية والإمارات اللتين خسرتا أموالا طائلة من أجل الإطاحة بالرئيس التركي انتخابيا بعدما عجزوا عسكريا.

سريعا بعد هذا الفوز انطلقت التغريدات المعادية له واصفة ارئيس التركي بالديكتاتور خصوصا من طرف شخصيات بارزة في الإمارات والسعودية مرجئة هذا الفوز بسبب انحياز الرئيس التركي للقضية الفلسطينية والنهوض بالشعب التركي في الصحة والتعليم والاقتصاد"فقد غرد د.وسيم يوسفبهذه التغريدة "

wasim.JPG

وقد تصدر هاشتاج فوز أردوغان كل منصات التواصل الاجتماعي، كما عج فايسبوك بالتهاني والتبريكات من طرف جل المغاربة الذين يؤيدون الرئيس التركي ويعتبرونه منقدا للإسلام والمسلمين ومنهم من اعتبره أميرا للمؤمنين وسلطانا لهم، بل منهم طلب من الله أن في تدوينات أن يرزق الله المغاربة ديكتاتورا مثلما يصفه الغرب شريطة أن ينقد المغاربة من الفقر والقضاء على الفساد والمفسدين ويحفظ للمغاربة ثرواتهم من النهب.

هذا وأعلنت وكالة "الأناضول" التركية، عبر صفحتها الرسمية على "فيسبوك"، فوز رجب طيب أردوغان، برئاسة تركيا مجددًا.

وقالت الوكالة إن أردوغان حصل على 53.21% بعد فرز أكثر من 90% من الأصوات، فيما حصل منافسه محرم إنجيه مرشح حزب الشعب الجمهوري المعارض على 30.49%.

BLOG COMMENTS POWERED BY DISQUS