الصين تعلن خضوع رئيس منظمة الشرطة الدولية (الإنتربول) مينغ هونغ وي للتحقيق - موقع ريحانة برس

رئيس منظمة الشرطة الدولية (الإنتربول) مينغ هونغ وي

خطوط
Powered by Spearhead Software Labs Joomla Facebook Like Button

ريحانة برس - وكالات

قالت الهيئة المعنية بمكافحة الفساد في الصين، اليوم الأحد، إن السلطات تحقق مع رئيس منظمة الشرطة الدولية (الإنتربول) مينغ هونغ وي، للاشتباه في ارتكابه مخالفات قانونية.

واختفى مينغ الذي يشغل أيضا منصب نائب وزير الأمن العام في الصين بعد سفره من فرنسا، حيث مقر الإنتربول، إلى بلده الصين.

وخضعت زوجته لحماية من الشرطة بعد تلقيهما تهديدات.

وتحقق الشرطة الفرنسية فيما يسمى رسميا في فرنسا "باختفاء مثير للقلق".

أعلنت منظمة الشرطة الجنائية الدولية (الإنتربول)، اليوم الأحد، استقالة رئيسها الصيني مينج هونج وي، وذلك بعد وقت قصير من إعلان بكين إنه يخضع للتحقيق للاشتباه في ارتكابه مخالفات قانونية.

وقال الإنتربول في بيان "تلقت المنظمة اليوم، في مقر أمانتها العامة في مدينة ليون بفرنسا، استقالة من السيد مينج هونج وي من منصب الرئيس وهي استقالة نافذة بصورة فورية"، وفقا لما نقلته وكالة "رويترز" للأنباء.

وأضاف البيان أن كيم جونج يانج، وهو من كوريا الجنوبية، سيقوم على الفور بمهام الرئيس لحين تعيين رئيس جديد للمنظمة خلال اجتماعها المقرر في دبي في الفترة بين 18 و21 نوفمبر المقبل.

ومينج هو أول صيني يتم انتخابه رئيساً لـ"الإنتربول"، في نوفمبر 2016، وكان من المقرر أن تنتهي ولايته عام 2020.

كان الحزب الشيوعي الحاكم فى الصين قد أعلن في وقت سابق، أن مينج هونج وي، المختفى منذ نهاية الشهر الماضى، "يخضع للتحقيق" من قبل وحدة حكومية جديدة لمكافحة الفساد، للاشتباه في ارتكابه انتهاكات جسيمة لقانون البلاد، دون أن يوضح مزيدا من التفاصيل.

واسم مينغ مُدرج على موقع وزارة الأمن العام الصينية، بصفته نائباً للوزير منذ عام 2004، لكنه فقد مقعده في لجنة الحزب الشيوعي في أبريل الماضي

يُذكر أن الشرطة الدولية تأسست عام 1923، وتؤمّن آلية لتعاون أجهزة الشرطة لدى الدول الأعضاء الـ 192.

حقوق الانسان