×

ملاحظة

Please enter your Disqus subdomain in order to use the 'Disqus Comments (for Joomla)' plugin. If you don't have a Disqus account, register for one here

صحيفة الإندبندنت

خطوط
Powered by Spearhead Software Labs Joomla Facebook Like Button

أ.ش.أ - ريحانة برس

رصدت صحيفة الإندبندنت البريطانية، فى تقرير لها، أسباب ازدياد أعداد طالبى اللجوء من غرب إفريقيا، الطامحين لعبور البحر المتوسط إلى إسبانيا، عبر المدينة المغربية طنجة ومعاناتهم، مشيرة إلى ازدياد عدد المهاجرين إلى إسبانيا بنحو 338% خلال عام 2017.

وأجرت الإندبندنت، حوارا مع أحد اللاجئين الذين يجيدون اللغة الإنجليزية من سيراليون ويدعى كريستوفر - كما أوردت على موقعها الإلكترونى - و الذى قال إنه يفضل الموت فى البحر على العودة إلى بلاده ، واصفا الذهاب إلى إسبانيا "بالحلم".

وأخبر اللاجئ السيراليونى الإندبندنت، أن والديه كانا من بين 300 ألف مدنى قُتلوا فى الحرب الأهلية فى سيراليون ما بين أعوام 1991-2002، بينما كان هو من ضمن الأطفال التى اُجبرت على القتال فى تلك الحرب.

وأوضحت الصحيفة البريطانية أن طنجة - التى لا يتعدى تعداد سكانها المليون - وجدت نفسها فى القلب من أزمة الهجرة إلى أوروبا.

وكشفت الصحيفة البريطانية عن أن طريق الهجرة من المغرب إلى إسبانيا، شهد تدفقا كبيرا فى أعداد المهاجرين خلال العام الجارى، مسجلا بذلك زيادة بنحو 338% عن العام الماضى.

وأرجعت الإندبندنت هذه الزيادة فى أعداد المهاجرين إلى عدة عوامل : أولها، يكمن فى الوضع الأمنى الملموس فى ليبيا، والمتمثل فى إدارة البلاد من قِبل ميليشيات مسلحة غير خاضعة لقانون، وزجهم بالعديد من المهاجرين إلى أسواق الرق أو إجبارهم على ممارسة نشاطات جنسبة، وذلك بعدما أن كانت ليبيا مركزا للهجرة غير الشرعية.

أما السبب الثاني، فأرجعته الصحيفة البريطانية إلى زيادة كفاءة قوات حرس الحدود الليبية فى إيقاف القوارب المبحرة عبر المتوسط بشكل ملحوظ.

BLOG COMMENTS POWERED BY DISQUS