خطوط
Powered by Spearhead Software Labs Joomla Facebook Like Button

اكادير - ريحانة برس

تعرضت يوم أمس، السبت 17 دجنبر 2016، أستاذة بمدرسة “المصامدة” بتيكيوين أكادير لإعتداء بالضرب والتعنيف من طرف مديرة المؤسسة، أمام التلاميذ وزملائها، وتم نقلها بواسطة سيارة الإسعاف إلى مستشفى الحسن الثاني بأكادير، لتلقي العلاجات ولازالت تخضع للعلاج.

ومن المعلوم، أن الأستاذة الضحية، ناشطة حقوقية ونقابية، كانت موضوع شكايات كيدية وضحية تأليب بعض الآباء المغلوبين على أمرهم لفبركة شكايات الغاية منها تطويع وإركاع وإذلال أطر التدريس بالمؤسسة.

وتتدارس فعاليات نقابية وحقوقية بأكادير الخطوات الإحتجاجية الرامية إلى إنصاف الضحية وردع التصرفات اللاتربوية في حق أطر التدريس والمساس بالسلامة البدنية والشخصية للمدرسين والتفوه بالكلام غير اللائق أمام الناشئة.