خطوط
Powered by Spearhead Software Labs Joomla Facebook Like Button

ريحانة برس - الرباط

"الإرهاب الصهيوني يضرب في تونس "

مجددا تقوم أجهزة العدو الصهيوني و عملاؤها بارتكاب جريمة إرهابية جديدة داخل تراب تونس الخضراء التي كانت على مدى سنين الكفاح الوطني الفلسطيني ساحة ضمختها دماء شهداء فلسطين وشهداء النضال الوطني ضد الصهيونية والاستعمار ..

 العدو الصهيوني و بطبيعته الإرهابية العابرة للحدود استهدف الشهيد القائد المهندس الطيار التونسي محمد الزواري في قلب التراب التونسي في عملية إجرامية تؤكد مجددا أن هذا العدو لا يعرف من نهج إلا نهج القتل والإرهاب والاغتيال فضلا عن الاحتلال والتهجير والإبادة الجماعية لشعب فلسطين و الشعوب العربية بالمنطقة .

إن مجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين إذ تجدد الإدانة لجرائم العدو الصهيوني الإرهابية.. و إذ تجدد التأكيد على خيار المقاومة لهذا الكيان البربري ولداعميه في العالم .. فإنها تعلن ما يلي :
1- اعتزازها بالشهيد البطل محمد الزواري الذي ارتقى شهيدا على درب المقاومة بمواجهة العدو الصهيوني. 
2- اعتبارها الشهيد الزواري هو شهيد لكل شعوب المغرب العربي الكبير الذين سطروا بدمائهم حضور شعوبنا في معركة تحرير فلسطين على نهج القائد الأممي محمد بن عبد الكريم الخطابي وغيره من قادة ثورات التحرير الوطني الذين ربطوا تحرير شعوب المغرب العربي بتحرير فلسطين.

3- تأكيدها على موقف الإدانة والاستهجان والتجريم لكل أشكال التطبيع و الخيانة التي تستمر في ربط العلاقات مع كيان الإرهاب الصهيوني وتفتح له المجال لاختراق أوطاننا و شعوبنا لتخريبها و استهداف رموزها وعلمائها بالقتل والاغتيال. مع تجديد الإدانة لوفود العمالة التطبيعية "المغربية" التي تعلن عمالتها للعدو على الملأ في قضايا وطنية ومجتمعية في غياب موقف مسؤول للدولة والجهات المسؤولة.

4- دعوتها لكل أحرار المغرب و أحرار الأمة و العالم إلى الاستمرار في مقاومة الكيان الصهيوني والرفع من معركة مقاطعته ومتابعته قانونيا أمام محاكم الارهاب ولجرائم ضد الإنسانية . و إنها لمقاومة و صمود حتى تحرير فلسطين و دحر العدو الصهيوني.

السكرتارية الوطنية.