خطوط

الرباط - ريحانة برس

توصل مكتب فرع الرباط للجمعية المغربية لحقوق الإنسان، بشكايتين من لدن موظفتين بمديرية التخطيط، التابعة لمصالحكم، مفادهما أنهما تعرضتا للعنف والإهانة والقذف والسب والشتم من طرف مدير هذه المديرية.
 
وأرفقت السيدة سخرة الله أطراسي، التي تشتغل ككاتبة بمكتب هذا المدير، بشهادة طبية تثبت عجزا لمدة 24 يوما، مسلمة من مستشفى الاختصاصات التابع للمركز الاستشفائي والجامعي ابن سيناء بالرباط.
كما أرفقت السيدة نجية سعيدي، التي تشتغل بدورها ككاتبة بمكتب هذا المدير، بشهادة طبية تثبت عجزا لمدة 12 يوما، مسلمة من مستشفى الاختصاصات التابع للمركز الاستشفائي والجامعي ابن سيناء بالرباط.
 
ومكتب فرع الرباط للجمعية المغربية لحقوق الإنسان يدين بشدة هذه الاعتداءات الشنيعة، التي تشكل خرقا للمعاهدات والاتفاقيات الدولية التي صادقت عليها الدولة المغربية، ومنها ميثاق الأمم المتحدة واتفاقية مناهضة التعذيب وغيره من ضروب المعاملة أو العقوبة القاسية أو اللاإنسانية أو المهينة الحاطة من كرامة الإنسان، وخرقا للاتفاقية الدولية للقضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة.
 
كما أن هذه الاعتداءات، تشكل خرقا سافرا للفصل 22 من الدستور والذي ينص على مبدأ السلامة الجسدية. كما أن هذا الخرق، يشكل انحرافا في استعمال السلطة، بالإضافة إلى كونه يشكل ارتكابا لجريمة الإيذاء والعنف ضد موظف عمومي. وكلها جرائم يعاقب عليها القانون الجنائي المغربي.
 
 وبناء عليه، فإن مكتب الفرع، يطالب بفتح تحقيق نزيه في الموضوع واتخاذ كامل الإجراءات الإدارية والقضائية التي ينص عليها القانون، لردع هذه التصرفات المشينة.