النقيب محمد زيان

خطوط
Powered by Spearhead Software Labs Joomla Facebook Like Button

سيدي خالد الإدريسي - الدار البيضاء

انتفض النقيب محمد زيان بعد عرض شرائط فيديو تدين توفيق بوعشرين نافيا أية علاقة لموكله مع الشرائط، وقال متتبعون أن زيان خرج عن نطاق الأدب والأعراف المهنية لدى المحاماة لتلفظه بكلمات نابية داخل المحكمة وأمام الصحافيين والإعلاميين.

فإن المحكمة عرضت ثلاثة فيديوهات، اثنان يخصان وداد ملحاف، الصحافية والناشطة السابقة في حركة عشرين فبراير، والفيديو الثالث يخص كلا من أسماء الحلاوي الموظفة بقسم التوزيع بجريدة “أخبار اليوم” وصديقتها سارة المرس اللذان ظهرا وهما يمارسان الجنس.

زيان خرج منتفضا ومعربدا ومتلفظا بكلمات ساقطة وهو يصيح منتقدا ما جاء في الشريط بأن مؤخرة موكله مخالفة لمؤخرة الرجل الذي في الشريط، هذه الخرجات والخرجات السابقة التي تحدث فيها واصفا طول العضو الذكري لموكله بأنه لا يسمح له بالوصول إلى فرنسا، استهجنه المتتبعون لمحاكمة توفيق بوعشرين واعتبروها خروجا عن الأدب واللياقة.