×

ملاحظة

Please enter your Disqus subdomain in order to use the 'Disqus Comments (for Joomla)' plugin. If you don't have a Disqus account, register for one here

جمعية العلماء المسلمين الجزائريين

خطوط
Powered by Spearhead Software Labs Joomla Facebook Like Button

ريحانة برس ـ سيدي خالد الإدريسي

دعت “جمعية العلماء المسلمين الجزائريين” (أكبر تجمع لعلماء الدين في البلاد)، الأحد، السلطات إلى إلغاء ترشح الرئيس عبدالعزيز بوتفليقة لولاية خامسة وفتح حوار جاد لتهدئة الأوضاع في البلاد.

جاء ذلك في بيان للجمعية وصل الأناضول نسخة منه وهو الثاني الذ يصدر عنها حول الأزمة السياسية في الجزائر.

ودعت المنظمة السلطات إلى “تحمل مسؤوليتها التاريخية في هذا الجو المشحون والظرف الخطير قبل فوات الأوان بإعلان إجراءات فورية لتهدئة الأوضاع منها إلغاء العهدة الخامسة (لبوتفليقة) وفتح حوار جاد وتحرير وسائل الإعلام من الرقابة”.

كما أعلنت “رفضها المطلق لأي تدخل أجنبي في هذه الأزمة الداخلية”، وحذرت “من دعوات العصيان المدني الذي تدعو إليه جهات خفية لما له من آثار غير محودة على الحراك الشعبي”.

وفي الثاني من مارس الماضي، دعت “جمعية العلماء المسلمين الجزائريين”، في بيان آخر، السلطة الحاكمة إلى الإصغاء لرسالة الشعب، والعدول عن ترشيح بوتفليقة لولاية خامسة، في انتخابات 18 أبريل المقبل.

ومنذ إعلان ترشح بوتفليقة (81 عاما)، في 10 فبراير الماضي، تشهد البلاد احتجاجات وتظاهرات رافضة كانت أقواها الجمعة الماضية، بمشاركة مئات الآلاف في مظاهرات غير مسبوقة وصفت بـ”المليونية” ضد ولاية خامسة لبوتفليقة.

BLOG COMMENTS POWERED BY DISQUS