محمد السادس يخرج وصية الراحل الحسن الثاني الى حيز الوجود إنقاد سهل سايس وتحويله الى واحات خضراء في أفق 2020

خطوط
Powered by Spearhead Software Labs Joomla Facebook Like Button

 

هشام الصميعي - ريحانة برس
سهل سايس الذي شكل عبر تاريخ المملكة سهلا للفلاحة لتنمية مخزون الحبوب والقطاني يشهد مند سنة 2017 أشغالا كبرى للإعداد الهيدروفلاحي لإنقاذ السهل الحيوي في خريطة المملكة الفلاحية ويرتبط المشروع بعدة وسائل لإنجاز غاياته:

قنوات للري على طول 50 كيلومتر

يتكون المشروع من إنجاز مأخذ المياه من سد أمداز وإنجاز قناة الربط الرئيسية من السد على طول 65 كيلو مترا بما فيها 5 كيلومترات من الأنفاق، وتهيئة منشأة التنظيم اجتياز الأنهار وإنجاز قناة الربط داخل الحوض السقوي على طول 50 كيلومترا ٠
سقي 30 ألف هكتار عبر نظام ري عصري :

ويهدف المشروع إلى توفير 125 مليون متر مكعب من الماء لسقي 30 ألف هكتارا فلاحيا وسيستفيد منه 7334 ضيعة فلاحية و350 ألف نسمة، باعتماد نظام ري عصري مقتصد في المياه، لسد العجز المائي للفرشة المائية الجوفية (فاس مكناس والمدن المجاورة )، وتحسين الدخل والظروف المعيشية للمستفيدين.
كما يروم المشروع إلى الرفع من القيمة المضافة من 38 ألف درهم للهكتار إلى 52 ألف درهم للهكتار، وخلق فرص الشغل تصل إلى 10 مليون يوم عمل خلال فترة إنجاز المشروع، و10 آلاف يوم عمل قار في اكل سنة بعد انطلاق الإستغلال، وتثمين المتر المكعب من المياه المستهلكة عبر زيادة المساحات المزروعة بزراعات ذات إنتاجية عالية.
حلم الراحل الحسن الثاني الذي نفذه محمد السادس :
مشروع سد مداز الضخم بإقليم صفرو كان فيه تحكيم كبير من طرف الملك محمد السادس من أجل إنقاذ سهل سايس وهو المشروع الذي كان ينوي تأسيسه الملك الراحل الحسن الثاني ، حتى لا يقع ما وقع بمنطقة سوس واشتوكة أيت باها في الخصاص الكبير في مياه السقي بالمنطقة .
تهيئة أحواض السدود وتأهيل سهل سايس :

المشروع سينطلق في بداية سنة 2022، وسيغير وجه المنطقة وحياة الفلاح ويحول من إشكالية التشغيل وسيطور من الانتاج الفلاحي للمنطقة عموما .
كما سيتم بالموازاة مع ذلك تنفيذ برنامج لتهيئة الحوض العلوي لسدي علال الفاسي وزلول ومركب مداز- عين تيمدرين، الذي رصد له غلاف مالي قدره 225 مليون درهم من طرف المندوبية السامية للمياه والغابات ومحاربة التصحر، في إطار تأهيل سهل سايس.
كما سيتم بالموازاة مع ذلك تنفيذ برنامج لتهيئة الحوض العلوي لسدي علال الفاسي وزلول ومركب مداز- عين تيمدرين، الذي رصد له غلاف مالي قدره 225 مليون درهم من طرف المندوبية السامية للمياه والغابات ومحاربة التصحر، في إطار تأهيل سهل سايس.
وسيساهم برنامج حوض سبو أيضا،البرنامج الذي يهم الفترة 2015 - 2024، في تقليص توحل سد مداز، ومحاربة تعرية التربة، والحفاظ على المنظومات الإيكولوجية، وتأهيل المناطق الغابوية على مساحة 71 ألف و600 هكتار، وفك العزلة عن ثمانية دواوير بالمنطقة، والوقاية من أخطار الفيضانات