ريحانة برس

من أجل مدرسة مواطنة ونظيفة من المخدرات

تقييم المستخدم:  / 1
سيئجيد 
Submit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

أسماء حميحم – ريحانة برس

تفعيلا للبرنامج السنوي لنادي القيم والمواطنة ، احتضنت ثانوية نجيب محفوظ التأهيلية بآسفي  نشاطا تربويا تحسيسيا حول  "آفة المخدرات في الوسط المدرسي"  يوم : السبت 24 دجنبر 2016 صباحا تحت شعار :"من أجل مدرسة مواطنة ونظيفة من المخدرات " حضره مجموعة من الأطر الإدارية والتربوية بالمؤسسة و57 تلميذا وتلميذة .

في البداية افتتحت مؤطرة النادي الأستاذة : أسماء حميحم  النشاط بكلمة حول أهداف نادي القيم والمواطنة ودوره في الوعي بالحقوق والواجبات وترسيخ قيم التطوع والتضامن والمبادرة وروح المسؤولية وتنمية السلوكات المدنية الإيجابية في مواجهة الظواهر السلبية كالعنف المدرسي والغش والمخدرات...  لتبرز بعد ذلك التلميذة المنسقة للنادي : لطيفة أهرو خطورة المخدرات في الوسط المدرسي، والتي أصبحت سرطانا ينخر جسم المدرسة المغربية ويهدد  حياة الناشئة ومستقبلها ،وبالتالي انخراط النادي في التحسيس والتوعية بالانعكاسات السلبية لهذه الآفة . ثم تناول الكلمة  السيد رئيس المؤسسة موضحا أهمية الموضوع لارتباطه  بظاهرة خطيرة ،أضحت تخترق أسوار المؤسسات التعليمية ،واعتبرها من الأمراض القاتلة التي يجب التصدي لها . وتخلل النشاط التحسيسي عرض فيلم تربوي قصير حول : المخدرات في الوسط المدرسي بعنوان :" عفوا أمي ".

 وفي  إطار التفاعل مع التلاميذ والتلميذات، انطلقت أشغال الورشة التربوية بتوزيعهم إلى أربع مجموعات :

· مجموعة محاربة المخدرات : تكلفت بالتعريف بالمخدرات وأنواعها .

· مجموعة الأمل : العوامل المسببة  لظاهرة المخدرات في الوسط المدرسي.

· مجموعة الفردوس : النتائج والانعكاسات السلبية للظاهرة .

· مجموعة الرسالة : الحلول و البدائل المقترحة لمواجهة الظاهرة .

بعدما قدم مقرر كل مجموعة منتوجه الكتابي ، تركز النقاش أفقيا وعموديا حول النقاط التالية :

* المخدرات تدمير للذات والمجتمع.

* تداخل العوامل المسببة لآفة المخدرات في الوسط المدرسي :النفسية والاجتماعية والاقتصادية ...

 * الانعكاسات الخطيرة للظاهرة على صحة التلاميذ العضوية و العقلية والنفسية وتحصيلهم الدراسي وعلاقاتهم بأسرهم وأقرانهم وأساتذتهم...

* دور المخدرات في العنف المدرسي والتمادي في التصرفات العدوانية.

* ضرورة المصاحبة الأسرية والتربوية للناشئة .

* المساهمة والانخراط في الأنشطة الثقافية والرياضية لتقوية الاتجاهات والسلوكات الإيجابية في مواجهة ظواهر الانحراف .

* خلق خلايا للاستماع والإنصات كآلية تربوية للحد من الظاهرة .

* تنظيم ندوات وحملات تحسيسية للتوعية بخطورة المخدرات .

كما تم عرض شريط وثائقي حول : تأثير المخدرات على أعضاء  جسم الإنسان :الدماغ – القلب – الرئة – الكلي – الجلد – العين – الأنف – الأذن ،انتهى إلى اعتبار تعاطي المخدرات انتحارا تدريجيا وطريقا محفوفا بالمخاطر و مؤديا إلى الموت. 

ومما ساهم في نجاح هذا النشاط التربوي هو تعدد فقراته وتنوعها والانخراط الإيجابي للتلاميذ والتلميذات ،وسيعمل أعضاء النادي على تقديم هذه التوصيات في الأقسام الدراسية في إطار حملة للتحسيس والتوعية .

Submit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


صوت وصورة

تواصل معنا