ريحانة برس

عاجل: حزب الاستقلال يلغي كل تجمعاته الخطابية، ويتدارس تنظيم وفقة احتجاجية ضد عامل تارودانت

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 
Submit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

تارودانت - ريحانة برس

حسب مصادر موثوقة، فقد قرر حزب الاستقلال ، إلغاء المهرجانيين الخطابيين الذي كان مقررا تنظيمهما بساحتي" الامل" و "لاسبام" بمدينة اولاد تايمة يومي 5و6 أكتوبر الجاري، وذلك دعما لمرشحي الحزب بكل من بدائرتي تارودانت الشمالية والجنوبية.

وحسب ذات المصدر، فهذا القرار جاء نتيجة توصل الحزب بمعلومات مؤكدة وبالدليل والبرهان القاطع، تفيد التدخل الايجابي للسلطات الاقليمية ممثلة في اعلى مسؤولي وزارة الداخلية في الاقليم، بتوجيه مجموعة من الناخبين نحو دعم ومساندة جهة سياسية منافسة معروفة بالتحكم، بعدما تبين لهم النجاح الملفت الذي حققته حملة حزب الميزان في الاقليم والتجاوب الكبير للمواطنين والمواطنات مع مرشحيه.

وفي اتصال للجريدة باحد قيادات الحزب بالمنطقة، اكد لنا إدانة اللجان الإقليمية والجهوية الموسعة لحزب الاسقلال بتارودانت وجهة سوس ماسة، تدخل للسلطات الإقليمية بتارودانت لرسم خريطة سياسية متحكم فيها خدمة لأجندات حزبية معينة، والضرب في الصميم في كل مبادئ النزاهة والشفافية وتكافؤ الفرص المتوجب التحلي بها لانجاح العرس الديمقراطي للسابع من اكتوبر الجاري، مصرحا في ذات السياق ان قيادات الحزب تتدارس امكانية تنظيم وقفة احتجاجية اقليمية امام عمالة تارودانت للتنديد بهذه التصرفات اللامسؤولة والمطالبة بالتصدي لها.

كما أوضح ذات المصدر، ان قيادات الحزب تحمل مسؤولية هذه الخروقات السياسية اللامشروعة لوزارة الداخلية واللجنة الوزارية المكلفة بتتبع الانتخابات، ومطالبة الامانة العامة لحزب الاستقلال وقياداته المركزية بظرورة اتخاذ الاجراءات والتدابير المتوجبة في هذا الصدد.

Submit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


صوت وصورة

تواصل معنا